مناجير المنتخب الوطني حكيم مدان

  • Photo of ”سنعاني كثيرا من أرضية ملعب لومي السيئة جدا”

    ”سنعاني كثيرا من أرضية ملعب لومي السيئة جدا”

    إشتكى مناجير المنتخب الوطني حكيم مدان من الحالة المهترئة لأرضية ميدان الملعب البلديللومي الذي سيحتضن مواجهة الخضر أمام  المنتخب الطوغولي. وتحدث مناجير المنتخب الوطني على هامش أشغال الجمعية العامة الاستثنائية قائلا:“مواجهةمنتخب الطوغو تعتبر جد هامة، لكن كل المباريات صعبة وأضن أن التحضيرات ستجرىبطريقة عادية لهذا الموعد”. وأضاف: “كانت لدي زيارة للطوغو منذ شهر، ووقفت على حالة أرضية الميدان للملعبالبلدي الذي سيحتضن المباراة، والذي يعتبر من العشب الإصطناعي، مع العلم أن لاعبينامتعودين على الملاعب الأوروبية، وغير متعودين على العشب الإصطناعي”. ونشرت الإتحادية الجزائرية لكرة القدم عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي“تويتر” موعد إجراء مباراة المنتخب الوطني أمام نظيره الطوغولي ضمن التصفياتالمؤهلة لكأس أمم إفريقيا. والذي سيكون يوم الـ 18 من شهر نوفمبر القادم بداية من الساعة الرابعة بتوقيت العاصمةالطوغولية لومي (الثالثة زوالا بالتوقيت الجزائري)، برسم الجولة الخامسة من تصفيات “كان2019”. ويستقبل منتخب الطوغو منافسيه بالملعب البلدي ذي الأرضية الاصطناعية، منذ بدءتصفيات كأس أمم إفريقيا-2019، بسبب الأشغال الجارية بملعب كيغي، الأكبر في هذا البلدوالمشيد من طرف الصين منذ 18 سنة. وتنتهي أشغال تجديد هاته المنشأة في شهر جوان2019. وكانت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم قد نبّهت في جوان الماضي الاتحادية الطوغولية عنالوضعية التي يتواجد عليها الملعب البلدي الذي يتسع لـ15 ألف متفرج. ومن بين هذهالنقائص: انعدام الإجازة التي تمنحها الاتحادية الدولية لكرة القدم حول العشب الاصطناعي،الحالة السيئة للعشب وغياب منطقة لإجراء الإحماء. وتقام المباراة  الأخرى للمجموعة الرابعة بين غامبيا والبنين في 17 نوفمبر ببانغول. وكان المنتخب الجزائري قد فاز على نظيره الطوغولي بنتيجة هدف دون  رد بملعب مصطفى تشاكر في أول جولة من التصفيات.

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock