محليمساهمات

إقبال ملحوظ على تسديد الفواتير عبر الإنترنت

المديرية قالمة لشركة توزيع الكهرباء والغاز

عرفت خدمة تسديد فواتير الكهرباء والغاز عبر شبكة الإنترنيت بولاية قالمة “إقبالا ملحوظا” من طرف المواطنين خلال الأشهر الماضية من سنة 2020 في ظل الظروف الصحية المرتبطة بجائحة كوفيد- 19، حسبما علم من المديرية الولائية لشركة توزيع الكهرباء والغاز .
وأوضحت في هذا السياق، المكلفة بالاتصال بذات المديرية، الآنسة ريمة مضاوي ، بأن القيمة المالية الإجمالية للفواتير المحصلة عبر خدمة التسديد الإلكتروني خلال الفترة المنقضية من السنة الجارية بالولاية فاقت 2 مليون دج معتبرة المبلغ المحصل ” الأفضل” منذ إطلاق هذه الخدمة في السنوات الأخيرة .وحسب ذات المصدر، فإن عددا وصفته بـ “المعتبر” من الزبائن اعتمدوا تسديد فواتير استهلاكهم من الطاقة الكهربائية والغازية عبر الموقع الإلكتروني المخصص من طرف الشركة سواء من خلال البطاقة الذهبية أو بطاقة ما بين البنوك “سيب”، مشيرة إلى أن هذه الخدمة مكنتهم من تسوية وضعياتهم دون التنقل للوكالات التجارية للشركة ما وفر عليهم الوقت والجهد و الوقاية من كوفيد-19.

وأكدت المتحدثة كذلك بأنه لم يسجل أي مشكل أو اعتراض من الزبائن الذين قاموا بتسديد فواتيرهم عبر الإنترنيت، مضيفة بأن الشركة قد سخرت الوسائل المادية والبشرية اللازمة للتحكم في هذه الخدمة كما تقوم بحملة تحسيسية وسط المواطنين بأهمية التسديد الإلكتروني في ظل الظروف الصحية التي يشهدها العالم حاليا .كما اعتبرت أن خدمة تسديد الفواتير عبر الإنترنيت من شأنها أن تكون عاملا مساعدا للشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز بالولاية في تحصيل ديونها العالقة لدى الزبائن من مختلف الفئات والتي فاقت قيمتها الإجمالية إلى غاية شهر أكتوبر الماضي 1،65 مليار دج . وأشارت الآنسة مضاوي إلى أن مصالح الشركة قد اتخذت العديد من الإجراءات التحفيزية لتحصيل ديونها العالقة دون اللجوء إلى قطع التيار الكهربائي، خاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي فرضتها جائحة كورونا، مشيرة إلى أن من بين أهم هذه التحفيزات اعتماد صيغة التسديد بالتقسيط لفائدة الزبائن العاديين من سكان المنازل الفردية والجماعية الذين بإمكانهم تسوية وضعياتهم عن طريق رزنامة وفق إمكانياتهم المالية.
س.م

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock