محليمساهمات

سيدي بلعباس: السكن الريفي يغضب المواطنين ببلدية بضرابين المقراني

بسبب تأخر توزيعها

لا تزال قضية السكن الريفي ببلدية بضرابين المقراني التابعة لدائرة ابن باديس ولاية سيدي بلعباس ، تصنع الحدث وتثير استياء المواطنين بهذه البلدية، حيث أكد المواطنون بأنهم ينتظرون على أحر من الجمر الإعلان عن قائمة المستفيدين من السكنات الريفية ، حيث اقدم أمس العشرات من سكان بلدية بضرابين المقراني بولاية سيدي بلعباس على الاعتصام أمام مقر البلدية ، لإشعار السلطات بضرورة الإسراع في الإفراج عن قائمة المستفيدين من حصة السكنات الريفية بعد أن ظلت تتردد أخبار عن مواعيد كثيرة مرت دون أن يفرج عنها، مطالبين بالإفراج عن قائمة السكنات الريفية التي تأخر الإعلان عنها، والكشف عن قائمة المستفيدين من حصة 80 وحدة سكنية، حيث عبّر البعض من هؤلاء المتضررين من أزمة السكن ، عن استيائهم من التأخر في الإفراج عن قائمة المستفيدين، لاسيما أنهم يعيشون ظروفا صعبة ويعوّلون على الاستفادة من سكن الريفي ، لوضع حد لمعاناتهم مع الغبن الذي يعيشون فيه منذ سنوات طويلة ، ومما زاد من استياء هؤلاء المواطنين المطالبين بالسكن، كثرة تردد مواعيد توزيع السكن منذ اكثر من سنة و نصف ، بدون أن يتم الإعلان الفعلي عنها، وأشار طالبو السكن المحتجون إلى أنهم ظلوا يتوجهون إلى مصالح البلدية و الدائرة ، في اليوم المخصص للاستقبال من أجل تحسيس الجهات المعنية بمعاناتهم وحاجتهم للسكن. وتساءلوا عن سبب تأخر الإعلان عن قوائم المستفيدين بالرغم من أن الوالي السابق السيد ساسي عبد الحفيظ قد وعدهم ، وقالوا بأنهم يعلّقون آمالا كبيرة على الإفراج عن قوائم المستفيدين قريبا ، رئيس البلدية و في رده ذكر بان قائمة السكنات موجودة على مستوى الوصاية للتحقيق و سيتم الافراج عنها في الايام القليلة القادمة .

بقلم لحسن هاشمي

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock