وطني

بلجود : الوضعية الوبائية لا تستدعي توقيف الدراسة حاليا

شدد الوزير على اهمية احترام البروتوكول الصحي في المدارس

أكد وزير الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية كمال بلجود أمس الأربعاء من ولاية سكيكدة بأن “الوضعية الوبائية بالبلاد لا تستدعي توقيف الدراسة حاليا”.و أوضح بلجود خلال ندوة صحفية نشطها على هامش زيارته إلى ولاية سكيكدة للوقوف على مخلفات الهزة الأرضية التي شهدتها الولاية الأحد المنصرم بأن “وزارة التربية الوطنية تتابع بالتنسيق مع مختلف المتدخلين كل ما يجري على مستوى جميع المؤسسات التربوية المتواجدة عبر القطر الوطني”. و قال بلجود في نفس السياق “ان الأمور جد عادية إلى يومنا هذا”, مشيرا الى انه “سيتم اتخاذ كافة الإجراءات المطلوبة في وقتها” و شدد الوزير بالمناسبة على اهمية احترام البروتوكول الصحي على مستوى المؤسسات التربوية عبر كامل التراب الوطني و تطبيقه بصرامة بالتنسيق مع جمعيات أولياء التلاميذ, لافتا الى ان “الوضعية بالمدارس الابتدائية لا تستدعي القلق”.
كما ألح على ضرورة الالتزام بتوصيات اللجنة الوطنية لرصد و متابعة تطور فيروس كورونا من خلال ارتداء الكمامات و التباعد الجسدي و تفادي التجمعات و ذلك لتخفيف الضغط على الأطقم الطبية . و أضاف بلجود بأن “جميع الإمكانيات متوفرة في الوقت الراهن من كمامات و أوكسجين” قبل أن يدعو المواطنين إلى التقيد بجميع التدابير اللازمة لمنع تفشي فيروس كورونا و مكافحة هذه الجائحة .
وفاء.ب

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock