فني

توابع أزمة محمد رمضان بعد “فَعْلته” ولقائه بعدد من الإسرائيليين

أصدر مجلس نقابة المهن التمثيلية بيانا بشأن أزمة الممثل محمد رمضان واجتماعه بعدد من الشخصيات الإسرائيلية في أحد الحفلات. وأكد البيان أن مجلس النقابة تابع في الساعات الأخيرة، بكل اهتمام ومسئولية نابعة من موقف وطني وقومي يمثل جموع الفنانين والمبدعين المصريين، ما حدث من تصرف فردي لأحد أعضاء النقابة في أحد التجمعات الفنية بمدينة عربية شقيقة، والتقاطه صورا مع فنانين ينتمون للكيان الغاصب.
وأضاف البيان أن مجلس نقابة المهن التمثيلية إذ يتناول تفاصيل هذه الواقعة المثيرة للجدل، ليؤكد أولا الدعم التام والكامل لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق، والتزام النقابة بالموقف الجمعي للفنانين المصريين، وتمسكها الدائم بمواقف وقرارات اتحادات النقابات الفنية المصرية والعربية تجاه مثل هذه التصرفات.
وأضاف: “والمجلس في موقفه هذا يدرك الفرق بين المعاهدات الرسمية التي تلتزم بها الحكومات العربية، والموقف الشعبي والثقافي والفني من قضية التطبيع، علما بأن مجلس النقابة يحتفظ بحقه في اتخاذ ما يراه مناسبا من إجراءات وقرارات في ضوء اللوائح الداخلية والقوانين المنظمة لعمل النقابة.
واختتم البيان قائلا: “وقد دعونا إلى اجتماع طارئ مع اتحاد النقابات الفنية، غدا الاثنين الموافق ٢٠٢٠/١١/٢٣ في تمام الساعة الخامسة مساء لاتخاذ القرارات الحاسمة في هذا الشأن”.
في ذات السياق من ناحيته الدكتور ممدوح حمزة رمضان بأنه ساذج، مشيرا إلى أنه ما هو الا ترس في ماكينة يدوّرها منتج ومخرج ومصور اتي بفعل فاضح في مؤسسة دبي.
وتمنى حمزة ان يبتعد عنه المنتجون والمخرجون ولا يصوره مصورون ويبتعد عنه ايضا الفنانون. في ذات السياق دعا عدد من الوطنيين إلى مقاطعة أعمال رمضان الركيكة مؤكدين أنها السلاح الأشد إيلاما له ولأمثاله من المطبعين الجدد.
وعلق جمال زهران مؤكدا أن ازدراء هذا الممثل مهمة شعبية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock