منوعات

لغز مرعب لسيدة عجوز تستطيع القراءة في الظلام

اصطحب المفتش “نبيه” ابنه في رحلة خارج المدينة، ولكن بمجرد وصولهما إلى وجهتهما اكتشفا أن المدينة تعاني من عاصفة قوية للغاية تمنعهم من الخروج. وهكذا جلس المحقق وابنه في بهو الفندق حتى وقت متأخر، يشاهدان قلة من الضيوف قد قررت السهر في هذا الجو العاصف. فهذا الرجل يشاهد مباراة في التلفزيون، بينما يثرثر زوجان سويًا، في الوقت الذي تجلس فيه سيدة عجوز بجوارهما وهي تمسك كتابا وتنهمك في القراءة، بينما يعزف شاب على البيانو الكبير. وفجأة انقطع التيار الكهربائية بعد أن تسببت العاصفة في ضرر كبير لبرج الكهرباء، وهنا فوجئ المحقق “نبيه” بابنه يمسك ذراعه في الظلام خائفًا وهو يشير للسيدة العجوز بقلق وتعجب، فبينما توقف الجميع عن أفعالهم عندما انقطعت الكهرباء، واصلت العجوز القراءة بكل نهم في الظلام، مما أثار رعب الشاب الصغير وهو يقول لوالدة “إنها مازالت تقرأ رغم أنني أراها هي ذاتها بصعوبة في هذا الظلام، من تكون كي تستطيع القراءة في الظلام”.فكر المحقق “نبيه” لثانية ثم ابتسم لابنه وقال “لا تقلق فالأمر بسيط”.
لقد عرف “نبيه” الحل فهل عرفته أنت؟

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock