واش قالوا

الازدحام والطوابير بمكاتب البريد ينشر كورونا

استيقظ سكان ولاية الجلفة في معظم البلديات صباح، امس السبت على أمواج بشرية متزاحمة متراصة أمام مكاتب البريد يصعب التحكم فيها رغم الظروف الصحية الخطيرة وما تفرضه من تباعد مكاني والسبب أن رواتب عدة قطاعات تم صبها في أوقات متقاربة إلى جانب ندرة السيولة النقدية وقلة المكاتب المتنقلة وكذا أجهزة السحب الآلي وهو ما ولد حالة من السخط والغضب ترجمت في كثير من الأحيان إلى احتجاجات وقطع الطرقات القريبة من مكاتب البريد .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock