اخر الاخبارالاخبار الرئيسيةوطني

وزير الصناعة يؤكد أن تعديل الدستور سيصلح 20 سنة من الانحراف

اعتبر وزير الصناعة فرحات آيت علي ابراهم، أن مشروع تعديل الدستور هو مطلب شعبي وأحسن ما وصلنا إليه، مؤكدا أن أن تعديل الدستور يحترم الهوية الوطنية التي وضعت تحت حماية الشعب الجزائري.

وخلال تجمع شعبي بولاية تيزي وزو، قال إن تعديل الدستور جاء في إطار إصلاح المنظومة السياسية والاقتصادية وإصلاح الانحرافات التي حدثت طيلة عشرين سنة مضت.

وأوضح أن الحريات الفردية والحقوق محفوظة في الدستور جملة وتفصيلا، وكل الاقتراحات والأفكار مرحب بها إلا تلك الهدامة خاصة التي تضرب بالهوية.

وأوضح آيت ابراهم أن تعديل الدستور هي مرحلة استمرار وليس لطمس ذكرى اول نوفمبر وإنقاص قيمتها التاريخية.

وأشار إلى أن نوفمبر 2020 سيكون إعادة بعث الجزائر من جديد و الشعب هو السيد الذي يبدي رأيه حول تعديل الدستور.

كما أوضح الوزير أن الدستور يضمن سيادة الدولة على الموارد الطبيعية وثروات البلاد وعدم التفرقة بين القطاع العام والخاص. 27/10 وأكد، أن حقوق المستثمرين مضمونة في تعديل الدستور وستقدم لهم تسهيلات كثيرة خاصة الإجراءات الإدارية، من خلال نصوص شفافة وواضحة في قطاع الإستثمار.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock