وطني

مشروع الدستور الجديد سيكون اللحمة الجامعة للأمة الجزائرية

يتضمن في طياته مواد تحفظ العدل والمساواة و الهوية والدين الإسلامي

قال مدير الشؤون الدينية و الأوقاف لولاية البليدة, كمال بلعسل, أمس السبت أن مشروع الدستور الجديد المعروض للإستفتاء في الفاتح نوفمبر المقبل سيكون اللحمة الجامعة للأمة الجزائرية لأنه يحافظ على الدين الاسلامي و الهوية الوطنية.و أوضح بلعسل في كلمة ألقاها بمناسبة حفل تكريمي لحفظة القرآن الكريم و الحديث الشريف أن” مشروع الدستور المعدل سيجمع الأمة الجزائرية ويوحدها أكثر فأكثر لأنه يضمن الحفاظ على الدين الاسلامي و الهوية الوطنية”. وأضاف ذات المسؤول أن الدستور المعدل يتضمن في طياته مواد تحفظ العدل والمساواة و الهوية الوطنية والدين الإسلامي و المرجعية الوطنية، داعيا الحضور من أئمة ومشايخ ومنتسبي قطاع الشؤون الدينية إلى الإنتخاب بنعم يوم الإستفتاء.
واعتبر المتحدث أن الإنتخابات هي طريقة ناجعة من طرق بناء الأوطان وأن مشروع الدستور هو الذي سيشكل الجزائر الجديدة و يشيد أسسها المتينة.
س.ع

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock