الاخيرة

 ابراز الحقائق الدامغة حول المركز القانوني للصحراء الغربية

مهرجان السينما لحقوق الإنسان''

خصصت اللجنة المشرفة على الطبعة الـ7 لمهرجان السينما لحقوق الإنسان المنظم هذه السنة في مقاطعة “تيسنيو” لسويسرية ، يوما كاملا من فعاليات المهرجان للقضية الصحراوية ، تاريخها وتطوراتها ، حيث تم ابراز الحقائق الدامغة حول المركز القانوني للصحراء الغربية بصفتها اقليما محتلا ، كما تم تناول خطة التسوية الأممية-الإفريقية وسبل الدفع بها نحو إيجاد حل نهائي عادل لهذه القضية.واستنادا لما اوردته وكالة الانباء الصحراوية (واص) ، فان اليوم المخصص للقضية الصحراوية كان حافلا بالعديد من النشاطات ، من بينها عرض افلام وثائقية تسلط الضوء على مختلف جوانب القضية ، كما نظم نقاش مفتوح مع الجمهور و طاولات مستديرة نشطتها ممثلة جبهة البوليساريو بسويسرا ولدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف، أميمة عبد السلام، وخبراء في القانون ومدافعون عن حقوق الإنسان وشخصيات دولية هامة على غرار ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء الغربية ورئيس بعثة المينورسو سابقا، فرانشيسكو باستاغلي، إضافة لممثل رابطة القانونيين الأمريكيين ومجموعة جنيف للمنظمات من أجل دعم وتعزيز حقوق الإنسان في الصحراء الغربية والسيدة جوليا أولمي مديرة المشاريع في اللجنة الدولية لتنمية الشعوب.وركز النقاش المفتوح على كيفية تفادي عودة المواجهة العسكرية إلى الصحراء الغربية من جديد، والدور الممكن أن تلعبه الدبلوماسية من أجل الدفع بخطة التسوية الأممية-الإفريقية نحو إيجاد حل نهائي عادل لهذه للقضية الصحراوية وغيرها من القضايا الدولية يتماشى مع الشرعية الدولية ومبادئ ومقاصد ميثاق منظمة الأمم المتحدة، حسب ما ذكرته وكالة الأنباء الصحراوية.

ق.ث

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock