اسلاميات

أبواب الجنة الثمانية

للجنة 8 أبواب مخصصة لمن يعمل الخير في الحياة الأولى، وهي درجات يدخلها كل بحسب أعماله التي قدمها في مسيرة حياته في الدنيا.
قال الله تعالى: {وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَرًا حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ }الزمر-73. وفي الصحيحين من حديث أبي حازم، عن سهل بن سعد أن رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- قال: (في الجنّة ثمانية أبواب، باب منها يسمى الريّان، لا يدخله إلاّ الصائمون). وفي الصحيحين من حديث الزهري، عن حميد بن عبد الرحمن، عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم-: (من أنفق زوجين من شيء من الأشياء في سبيل الله، دُعي من أبواب الجنّة، يا عبد الله هذا خير، فمن كان من أهل الصلاة دُعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دُعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصدقة دُعي من باب الصدقة، ومن كان من أهل الصيام دُعي من باب الريّان. فقال أبو بكر: بأبي أنت وأمي يا رسول الله، ما على من دُعي من تلك الأبواب من ضرورة، فهل يُدعى أحد من تلك الأبواب كلّها؟ فقال: نعم، وأرجو أن تكون منهم).
وفي صحيح مسلم عن عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وآله وسلم-: (ما من أحد يتوضأ فَيُبَلِّغُ أو فيسبغ الوضوء ثم يقول: أشهد أن لا إله إلاّ الله وحده لا شريك له، وأشهد أنّ محمداً عبده ورسوله، إلاّ فُتحت له أبواب الجنّة الثمانية يدخل من أيها شاء)، زاد الترمذي بعد التشهّد: (اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين). وعن عتبة بن عبد السلمي قال: سمعت رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- يقول: (ما من مسلم يُتوفى له ثلاثة من الولد لم يبلغوا الحِنث، إلا تلقوه من أبواب الجنة الثمانية، من أيها شاء دخل)، رواه ابن ماجه، وعبدالله بن أحمد عن ابن نمير، حدّثنا إسحاق بن سليمان، حدثنا حريز بن عثمان، عن شرحبيل بن شفعة عن عتبة.
باب الحج والعمرة،وباب الصلاة: باب للمكثرين من الصلاة ،وباب الريان وهو خاص بالصائمين ففي الصحيحين عن سهل بن سعد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( في الجنة ثمانية أبواب ، باب منها يسمى الريان، لا يدخله إلا الصائمون ، فإذا دخلوا أغلق فلم يدخل غيرهم.
ففي الجنة باب الصدقة للمتصدقين والزكاة،وباب الجهاد ،وباب الصلة باب التوبة: قيل باب محمد صلى الله عليه وسلم ، وهو باب التوبة فهو منذ خلقه الله مفتوح لا يغلق ، فإذا طلعت الشمس من مغربها أغلق فلم يفتح إلى يوم القيامة. باب الجهاد من كان من أهل الجهاد دعي من باب الجهاد ،قيل هناك باب الوالد للذين يبرون والديهم وباب الضحى للذين يصلون الضحى ويواظبون عليها.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock