قضايا حوادث

امن ولاية غرداية يوقف  سارق الدراجات

مواصلة تضييق الخناق على عصابات السرقة

مواصلة للخطة الأمنية التي انتهجتها مصالح الشرطة بغرداية، لتضييق الخناق على شبكات سرقة الدراجات بمختلف أصنافها، تمكنت مصالح الأمن الحضري الأول بغرداية مؤخرا من توقيف شخصين متورطين في سرقة دراجات هوائية، أين تم استرجاعها مع تسليمها لأصحابها في حين قدم المتورطين أمام الجهات القضائية.حيثيات القضية تعود إلى أواخر شهر سبتمبر من السنة الجارية، أين تقدم إلى مقر الأمن الحضري الأول بشعبة النيشان شخص (21 سنة)، لتقديم شكوى نتيجة تعرضه إلى سرقة لدراجته الهوائية بحي قدماء المجاهدين، التحقيق المفتوح من طرف عناصر الشرطة و التحريات الحثيثة  مكنت من رصد الدراجة محل السرقة وسط المدينة، ليتم توقيف راكبها، يتعلق الأمر بشخص     (23 سنة)، بعد التحقيق معه اتضح أنه اشتراها بثمن زهيد على أحد الأشخاص (22 سنة).عملية البحث و التحري على المشتبه فيه الرئيسي، مكنت من توقيفه بوسط المدينة، الذي بدوره اعترف بفعل السرقة، حيث تبين للعناصر المحققة أنه متعود على هذا النوع من السرقات، و يقوم ببيعها إلى المشتبه فيه الأول، الذي ضبطت بحوزته دراجة هوائية ثانية، اتضح بعد التنسيق مع مصالح الأمن الحضري الثالث ببوهراوة، أنها تعود إلى شخص كان ضحية سرقة في وقت سابق اقترفها المشتبه فيه على مستوى حي بن اسمارة غرداية، عناصر الأمن الحضري الثالث بدورها قامت بإتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد المشتبه فيهما في القضية المعالجة على مستواهم.بعد استكمال الإجراءات القانونية ضد المشتبه فيهما ، مع تسليم المسروقات المسترجعة إلى أصحابها، تم تقديم كافة الأطراف أمام العدالة، أين صدر في حق المشتبه فيه الرئيسي عقوبة سنتين (02) حبس نافذ، و 50 ألف دج غرامة مالية عن تهمة السرقة، في حين أدين الثاني بعقوبة سنة (01) حبس نافذ، و 50 ألف دج غرامة مالية، عن تهمة إخفاء أشياء مسروقة، مع إلزامهم بتعويض الضحايا.

……………حجز مخدرات و أقراص مهلوسة بمتليلي

تماشيا مع الإجراءات العملياتية التي اتخذتها مصالح الشرطة بأمن ولاية غرداية، الموجهة لمكافحة الجرائم المتعلقة بترويج المخدرات و المؤثرات العقلية، خاصة عبر الحواجز الأمنية المتمركزة بالولاية، تمكنت مصالح أمن دائرة متليلي الأربعاء الفارط من حجز كمية من المخدرات بوزن 56 غرام، أقراص مهلوسة، مع توقيف شخصين قدموا إلى الجهات القضائية.

حيثيات العملية تعود إلى تاريخ 07 أكتوبر الجاري، على إثر حاجز فجائي وضعته مصالح أمن دائرة متليلي (حوالي 45 كلم من عاصمة الولاية) بمدخل المدينة عبر الطريق الولائي رقم 106  أثناء عملية مراقبة دراجة نارية أوقفها عناصر الشرطة بنقطة المراقبة، على متنها شخصين       (26 و 31 سنة)، ضبط بحوزتها كمية من المخدرات قدرت بـ 52.7 غرام ، حجزت على الفور مع توقيف المشتبه فيهما و اقتيادهما إلى مقر المصلحة و من ثم فتح تحقيق في القضية.التحقيقات و التحريات المتواصلة، بما فيها تنفيذ تفتيشات بعد إذن السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة متليلي، مكنت من حجز كمية أخرى من مادة الكيف المعالج بوزن 3.9 غرام بالإضافة إلى 11 قرص من المؤثرات العقلية من نوع PREGABALIN 300mg  و  RIVOTRIL 2mg     كما ضبط عناصر الضبطية القضائية أدوات تستعمل في قطع و تهيئة مثل هذه السموم لغرض ترويجها بين أوساط الشباب، متمثلة في قاطع حديدي (كيتور) و مقص.

بعد استيفاء كافة الإجراءات القانونية ضد المشتبه فيهما، مع ضبط و حجز كافة الممنوعات  المقدرة إجمالا بـ 56.6 غرام من الكيف المعالج، 11 قرص مهلوس، تم تقديمه أطراف القضية أمام الجهات القضائية، أين تم إيداعهما الحبس المؤقت عن تهمة جنحة حيازة مخدرات قصد البيع بطريق غير مشروعة.

امال.ش.د

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock