صحة و مجتمع

نصائح للتوفيق بين حياتك المهنية والعائلية

النساء أصبحن حاليا يفضلن بناء مستقبلهن بأنفسهن، شراء سيارة، أم إعانة زوجها في مصاريف البيت و إبراز وجودها وشخصيتها بتطوير طموحها، مقارنة بالماضي حين كان عمل المرأة يقتصر على ترتيب شؤون البيت وتربية الأطفال فقط. في وقتنا هذا نجد أن المرأة تحاول مساعدة زوجها حتى على حساب راحتها، فرغم الضغوطات التي تلاحقها في العمل والبيت، إلا أنها تواصل تحدياتها ولا تفشل مهما كانت الصعوبات.وبما أنّ غالبية النساء العاملات يواجهن صعوبة في التوفيق بين الحياة المهنية والحياة الأسرية، نقدّم لك ثلاث نصائح أساسية للتنظيم حياتك:
… تحديد الاهداف
لتتمكن النساء من التوفيق بين حياتهنّ المهنية والعائلية، عليهنّ أن يحددن أهدافهنّ كخطوة أولى. فبعض النساء يمتنعن عن الاستمرار في ممارسة مهنة لا تؤمن لهنّ الاستقرار المعنوي، بمعنى آخر بعض المهن تكون تقليدية ولا تضيف أي قيمة معنوية على شخصيّة الموظّفين. كذلك، ثمّة مهن تلقي بثقلها وضغوطاتها الفكرية والنفسية على النساء، وتعيق بالتالي زواجهنّ وتربيتهنّ لأولادهنّ. وإذا أردت إذاً أن توفقي بين شخصية المرأة العاملة والناجحة، والزوجة والأم المثالية عليك أن تحددي أهدافك وما تريدينه حقّاً من الحياة.
… إختيار المهنة
كما ذكرنا سابقاً، ثمّة مهن تستهلك طاقة المرأة الفكرية والجسدية وتعيق بالتالي زواجها وتربيتها لأولادها من دون إضافة أي قيمة جديدة على حياتهنّ الشخصيّة. لذلك، إبتعدي عن هذا النوع من المهن، وإختاري تلك التي تعزز شخصيتك الخاصة والمستقلة وتتوافق مع طموحاتك وأحلامك وتطلعاتك ولكن لا تسرق منك طاقتك. ويمكنك الاتجاه مثلاً نحو المهن الحرّة التي يمكنك القيام بها من المنزل. كذلك، يمكنك تأسيس عملك الخاص وإدارته، فتتاح لك فرصة منافسة الرجل وتعزيز ثقتك بنفسك من دون خسارة زواجك وعائلتك.
…. شروط خاصّة
لتنجحي في التوفيق بين حياتك المهنية وحياتك العائلية وتحقيق النجاح في الصعيدين، عليك أن تضعي شروطك الخاصّة. فربّما العمل من المنزل يزيد من إنتاجيّتك أكثر، أو ربما ترغبين العمل بدوام ليليّ أكثر من العمل في النهار، وربما تكونين خلاقة أكثر في حال حصلت على ساعات نوم إضافية وتشاركت اللحظات مع أفراد أسرتك. لذلك، لا تترددي في فرض شروطك المهنية الخاصة خصوصاً أنّك تساهمين في ذلك بخلق ثقافة جديدة، تعزز ثقتك بنفسك أكثر وتعزز موقعك المهني المهمّ من دون إلحاق الضرر بوضعك كزوجة وأمّ.
– علمي أطفالك الاعتناء بالمنزل ، ويمكنك حثهم على ممارستها كلعبة للتنظيم والاعتماد على أنفسهم.- تخصيص فترات راحة ثابتة لتغيير أفكارك .- ترفض نسبة كبيرة من الرجال عمل المرأة بشكل عام وكذلك بأن يقوم الرجال ببعض الواجبات المنزلية لأسباب يعتبرها بعضهم بإنها تحط من شأنهم ولا تتطابق مع تصوراتهم، لذلك حاولي اقناعه وحثه على مساعدتك في شؤون البيت كما تساعدينه خارج البيت على الاقل في تربية الاطفال.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock