صحة و مجتمع

نصائح لتهدئة ضربات القلب المتسارعة

يجب تناول الغذاء الصحي و ممارسة الرياضة

إن هذه الحالة تأتي فجأة ، وأنت لا تعي شيئا عن حالة قلبك وفجأة تصاب بالخفقان السريع ! ويزداد عدد النبضات من 72 ‏نبضة في الدقيقة إلى 120-180-200 ‏نبضة في ثوان ، وربما يزداد التنفس أيضا ، وتصاب بحالة من الغثيان مع الذعر ، وتبدأ في العرق .
اعلم أن الخفقان السريع يشير إلى تزايد ضربات القلب أسرع من 100 نبضة في الدقيقة .
توجد طرق وسبل لتخفيض سرعة ضربات القلب ، وفيما يلي سوف تجد أساليب تساعدك على التغلب على النوبات ، بالإضافة إلى نصائح بشأن أسلوب الحياة لأجل الوقاية من النوبات :
‏*…عليك بالهدوء
انظر إلى هذه الحالة على أنها إشارة حمراء تومض وتقول : توقف عما تعمل ، استرح وحاول أن تهدأ . إن الراحة هي أفضل وسيلة لوقف أي نوبة .
*مناورة العصب الحائر عن طريق أخذ نفس عميق :
إن الأعصاب السمبثاوية والأعصاب الباراسمبثاوية هي التي تنظم سرعة ضربات القلب وقوة انقباضه ( وتعرف بالعصب الحائر ) عندما يدق القلب ، تكون الشبكة السمبثاوية هي المسيطرة ( وهو الجهاز الذي يطلب من الجسم أساسا أن يسرع ) ، وما يجب أن تفعله هو أن تحول السيطرة إلى شبكة الأعصاب الباراسمبثاوية الأكثر هدوءاً ، فإذا أثرت العصب الحائر فإنك تبدأ عملية كيميائية تسرع من ضربات القلب بنفس الطريقة التي تدوس بها على فرامل السيارة فتؤثر على سرعتها .

‏….توقف عن تناول القهوة والكولا والشاي والشيكولاتة وحبوب التخسيس أو المنبهات
إن الإفراط في تناول المنبهات يمكن أن يعرضك لخطر الإصابة بسرعة ضربات القلب الأذيني الانتيابي .
….تناول وجبات غذائية صحية ومنتظمة وقلل من الحلوى :
إذا أهملت بعض الوجبات ثم ملأت المعدة بالحلوى أو المشروبات الغازية ، فإن إنزيمات البنكرياس سوف تزداد لكي تهتم بكمية السكر الكبيرة التي تناولتها ، ثم يزداد الإنسولين عن المعدل الطبيعي وتصاب بنقص السكر ، وتبدأ غدد الأدرينالين في إفراز الأدرينالين لحشد وتحريك مخازن الجليكوجين في الكبد ثم يسبب الأدرينالين زيادة مفاجئة في معدل ضربات القلب والشعور بالذعر .
…..عليك أن تكيف جدول الوجبات طبقا لعملية الأيض
إنه يجب على الأشخاص الذين لديهم أيض سريع أن يتناولوا أطعمة غنية بالبروتين . إن الأطعمة البروتينية تستغرق وقتا أطول ليتم هضمها وتساعد على منع انخفاض سكر الدم ، فعندما ينخفض سكر الدم ، فإن ذلك يتسبب في حدوث العملية التي ناقشناها سابقا.


‏….*تناول نصيبك العادل من الماغنسيوم
إن الماغنسيوم يقي الخلايا ، وبالنسبة لخلايا عضلة القلب فإن الماغنسيوم يساعد على موازنة مفعول الكالسيوم . ‏فعندما يدخل الكالسيوم إلى الخلايا ، فإنه يحفز الانقباضات العضلية داخل الخلية نفسها ، ويعد الماغنسيوم ضروريا للإنزيمات التي تضخ الكالسيوم خارج الخلية ، فهو يسبب الانقباض والاسترخاء في إيقاع منتظم ، كما أنه يجعل القلب أقل عرضة للإصابة بالاضطراب ، والماغنسيوم يوجد في أطعمة مثل فول الصويا والمكسرات والبسلة والنخالة .
‏….*احرص على ارتفاع مستوى البوتاسيوم
إن البوتاسيوم يعتبر أحد المعادن التي تساعد على إبطاء سرعة ضربات القلب واضطراب ألياف ‏العضلة ، ويوجد هذا المعدن في بعض الفواكه والخضروات ، ولذلك فإن الحصول علي نسبة كافية منه لا يعد أمراً صعباً . ‏ولكن يمكنك أن تستنفذه إذا كان غذاؤك غنياً بالصوديوم ، أو إذا كنت تتناول مدرات البول أو تفرط في استخدام ألملينات.
‏….*مارس التمرينات الرياضية
يمكنك أن تتحسن كثيراً بممارسة الرياضة ، عندما تقوم بعمل التمارين التي ترفع من معدل نبضات القلب ، ثم يعود القلب ليبطئ من معدل نبضاته .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock