محليمساهمات

الامن يستقبل 367 مكالمة على الخطوط الخضراء خلال شهر جويلية الماضي

تيسمسيلت

سجّلت مصالح أمن ولاية تيسمسيلت خلال شهر جويلية الماضي 367 مكالمة هاتفية عبر مختلف الخطوط المتوفرة كالخط الأخضر للشرطة 1548 وخط النجدة 17 ، و خط 104،إضافة إلى خط المحوّل الهاتفي. و دعت مديرية الأمن الولائي المواطنين “للتبليغ عن أية اعتداءات أو تحركات مشبوهة” فيما أكدت مصالح خلية الاتصال و العلاقات العامة بأمن الولاية أن “جميع النداءات تؤخذ بعين الاعتبار إذ تتم التدخلات فور تلقي البلاغات ،” مشيرا أنه “تم التكفل بانشغالات المواطنين بالإضافة إلى مساعدتهم وتوجهيهم”. أحصت أمن ولاية تيسمسيلت خلال شهر جويلية المنقضي ما مجموعه 367 مكالمة هاتفية عبر أرقامها المتاحة على غرار الرقم الأخضر 1548، ورقم النجدة 17 وكذا محول الهاتف و خط 104 ،حسب ما أفاد به بيان لمديرية الأمن الولائي.و ذكر المصدر ذاته أنه تم إحصاء 105 مكالمة هاتفية على الرقم الأخضر 1548 ، فيما بلغت المكالمات الهاتفية التي تلقتها أمن الولاية كذلك عبر رقم النجدة 17 خلال نفس الفترة قدرت بـ 109 مكالمة ، أما بخصوص المكالمات المستقبلة عبر المحول الهاتفي فقد بلغت 287 مكالمة ، إضافة إلى مكالمات الرقم 104 المسجلة خلال شهر جويلية 2020 إلى 09 مكالمات هاتفية . أما بخصوص المكالمات المستقبلة عبر المحول الهاتفي فقد بلغت 144 مكالمة هاتفية. سجلت مصالح أمن ولاية تيسمسيلت خلال شهر جويلية 2020 ما مجموعه : 367 مكالمة هاتفية من طرف المواطنين جاءت على النحو التالي: 34 مكالمة طلب تقديم يد المساعدة من مصالح الشرطة ، 24 مكالمة طلب معلومات عامة ( توجيه و ارشاد) ،08 مكالمات التبليغ عن حوادث المرور ،08 مكالمات التبليغ عن حالات الاختفاء ، 03 مكالمات التبليغ عن الحرائق و 283 التدخلات مختلفة . كل هذه المكالمات تعكس مدى الوعي الأمني لدى المواطن في إنتشار ثقافة التبليغ في كل مكونات المجتمع الجزائري بمختلف شرائحه ، لما تكتسي هذه الأخيرة من أهمية جد بالغة في تحقيق أمن المجتمع وكذا في فعالية عمل الأجهزة الأمنية، من خلال ما يوفره هذا السلوك الحضاري من معلومات و معطيات، تسمح لجهاز الشرطة بالتصدي لكل مرتكبي الإجرام و الأفعال الماسة بأمن وسلامة المواطن ، هذا و تبقى مصالح أمن ولاية تيسمسيلت فاتحة باب التواصل مع المواطنين للاستجابة لانشغالاتهم، و التدخل بناء على طلباتهم. واكد ت مصالح خلية الاتصال و العلاقات العامة بامن ولاية تيسمسيلت ان “الكثير من العمليات الاجرامية احبطت بفضل اتصالات وردت عن طريف الرقم الاخضر و ان المكالمات لا تقتصر فقط على التبليغ عن الجرائم بل تشمل ايضا مختلف الانشغالات التي يصادفها المواطن في يومياته و تندرج في صلاحيات جهاز الشرطة .
مغيث عابد

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock