خربشات

أرز لبنان يحترق

انفجار رهيب يهز هدوء العاصمة بيروت دمر جزء منها حسب شهود عيان،لبنان ارض خُلقت للسلام وما عاشت السلام يوما،لبنان الجمال والحضارة ارزها احترق عشرات بل مئات المرات وفي كل مرة تحاول بيروت الخروج من تحت الردم.لبنان كغيرها من بلدان العرب خانها بعض حكامها وساستها خانوا وباعوا وقبضوا الثمن وذلك عهد وشيم واخلاق الكثير من المسؤولين والرؤساء والوزراء العرب.بغض النظر عن أسباب الانفجار الرهيب والغريب والذي تقول مصادر انه كان بسبب احتراق مواد مخزنة سريعة الاشتعال كانت مكدسة طيلة ست سنوات وربما حان وقت تفجيرها والتحقيقات جارية على قدم وساق .ولا ندري هل ستظهر الحقيقة للرأي العام ام سينسجون سيناريوهات تخدم مصالحهم وتطيل بقائهم ولا نستبعد طبعا فرضية الايادي الأجنبية التي يحلو لها اللعب بالحبل في انتظار لفه على البلد المختار ليصنع من كل شبر صورا للدمار.لم نذكر ان لبنان عاش السلام يوما حروب أهلية،صراعات سياسية وطائفية،تدخلات أجنبية والنتيجة لبنان يتأخر بسنوات ضوئية مع ان إمكانيات البلد تؤهله لأن يكون في المقام الأول لجماعة الدول المتطورة او على الأقل المكتفية ذاتيا.من هذا المنبر ومن ارض الثُوار جزائر التاريخ جزائر الصمود نعزي الشعب اللبناني في مصابهم الجلل ونترحم على قوافل الموتى ونسأل الله الشفاء للمصابين ولو كانت لنا حدود معكم لما ترددنا في فتحها واحتضانكم ،اهالينا في لبنان مصابكم مصابنا ولم نكن نرضى ليحترق ارز لبنان حتى بحرّ الشمس فمابالكم لو احترق بفعل فاعل .لبنان كالعادة سيكون مثال للصمود وبعيدا عن تصفية الحسابات سيجمع اللبنانيون بقايا الأرز ويعيدون زرعه وستنبت بذرة الامل في غد أفضل من جديد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock