محليمساهمات

هذه انجازات منظمة الصوت الوطني للطلبة الجزائريين لمجابهة الجائحة

قامت بتحسيس و توعية المواطنين و قدمت عدة اختراعات في المجال

ساهمت منظمة الصوت الوطني للطلبة الجزائريين خلال أزمة فيروس كورونا بشكل كبير في تحسيس المواطنين بضرورة التقيد بالإجراءات الوقائية حيث تم تشكيل لجان ولائية لتوعية المواطنين بخطر الفيروس في كل اقطار الوطن وتوزيع كمامات معقمة مجانيا كما تم تشكيل لجنة الباحثين والدكاترة تم من خلالها اكتشافات كفاءات طلابية من خلال اختراع أنفاق تعقيمية وتبرع بها في المستشفيات واختراع ساعة ذكية تكشف عن الإصابة بالمرض اختراع واقيات للطبيب مضادة للفيروس اختراع أجهزة تعقيم السيارات كل هدا بإمكانيات بسيطة وخاصة من طرف المناضلين من منظمة الصوت الوطني ولم يتوقف هدا حيث تم التبرع بالمنحة الثلاثي الثاني وتبرع بها لانشاء لجنة طلاب الخير لتكفل بالفقراء والمساكين في شهر رمضان وعيد الفطر المبارك اما بالنسبة للعراقيل التي تواجه المنظمة هي اولها التمويل باعتبار المنظمة لا تملك انتماء سياسي او اي طرف فتمويل المنظمة ياتي عن طريق مناضليها ولكن بشكل بسيط وبتالي فهي تبحث عن تمويل يجعلها تقوم بنشاطاتها باكثر أريحية وبدون ما يجعلها تتقيد مع نظامها الداخلي ولكن هي بالاساس تجعل التطوع الفكرة الأساسية لنشاطها .

للإشارة حازت منظمة الصوت الوطني للطلبة الجزائريين منظمة طلابية على الاعتماد اواخر سنة 2018 رئيسها بختة عبد اللطيف تتكون من مكتب وطني يظم الرئيس واعضاء المكتب الوطني لها مكاتب وفروع في 48 ولاية تنشط داخل الجامعة وخارجها لاتنتمي الى اي غطاء حزبي او سياسي او أي جمعيات ناشطة أخرى كونت لجنة وطنية للفتاة لاعطاء الفرص للجانب النسوي والارتقاء بالطالبة الجزائرية وابراز كفائتها النضالية والتطوعية.

ميرال .أ

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock