اخر الاخبارالاخبار الرئيسيةوطني

سلال” و”أويحي” أمام القضاء غدا

مسلسل ملف تركيب السيارات يتواصل ...

تنظر اليوم الغرفة الجزائية الأولى بمجلس قضاء العاصمة في استئناف المتهمين في فضيحة تركيب السيارات وتمويل الحملة الانتخابية للعهدة الخامسة ويتعلق الأمر بأذرع النظام السابق على رأسهم ” اويحي” و “سلال” إلى جانب رجال الأعمال أهمهم رئيس منتدى المؤسسات “علي حداد ” و”حسان عرباوي”، صاحب مجمع “كيا” و”بايري محمد” و”أحمد معزوز”. ويتابع في الملف 28 متهما من بينهم 17 موقوفا وهم كل من الوزيران الأولان السابقين “عبد المالك سلال”، “أحمد أويحي”، وزيري الصناعة والمناجم السابقين “يوسف يوسفي” و”محجوب بدة” وزير النقل والاشغال العمومية السابق “عبد الغني زعلان”، والية بومرداس “نورية زرهوني” إلى جانب جال الاعمال “معزوز”، “عرباوي” و”بايري”، “علي حداد”، وصهره المدعو “اوروان عمر”، وأمينه العام “حاج مالك سعيد” والسيناتور “شايد حمود” المكلف بالمالية في مديرية حملة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة إلى جانب نجل سلال المدعو “فارس” والمدير العام السابق للقرض الشعبي الجزائري “عبود عاشور”. وسيمثل أيضا للمحاكمة 06 إطارات بوزارة الصناعة، وهم “أمين تيرة” رئيس اللجنة التقنية، ” علوان محمد”، “أقادير عمر” و”عبد الكريم مصطفى”،”مغرواي حسيبة” و”بوجميعة كريم”، و رجال الأعمال الإخوة “سماي” والمتهم “نمرود عبد القادر”، قيما يتواجد 05 متهمين في حالة فرار أبرزهم وزير الصناعة “عبد السلام بوشوارب”.، وهذا لمواجهة جنح منح عمدا امتيازات غير مبررة للغير عند ابرام صفقات مخافة للأحكام التشريعية والتنظيمية المعمول بها، سوء استغلال الوظيفة من طرف موظف عمومي عمدا على نحو خرق التنظيمات ،التبديد العمدي لأموال عمومية لصالح كيان آخر ولصالحهم عهدت إليهم بحكم وظيفتهم تعارض المصالح في مجال الصفقات العمومية تبييض الأموال والتصريح الكاذب، والتي كبدت الخزينة العمومية خسائر فادحة قدرت 11 ألف مليار دينار.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock