قضايا حوادث

المؤبد لإرهابي شارك في ذبح ابن عمّه

مجلس قضاء البويرة

سلطت محكمة الجنايات بمجلس قضاء البويرة عقوبة السجن المؤبد لأمير سرية عين الحمام المدعو “ج.أحمد” 30 سنة بعد متابعته بجنايات تكوين والانخراط في جماعة إرهابية والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد وكذا السرقة مع حمل السلاح، حيث وجهت إليه تهم المشاركة في عمليات إجرامية منها، ذبح أحد أبناء أعمامه، ومقتل قائد مفرزة للحرس البلدي بواسطة قنبلة، وكلها وقائع جرت بأعالي عمر محطة بالبويرة قبل توقيفه وسط مدينة عين الحمام بتيزي وزو.وحسب ما ورد خلال جلسة المحاكمة وكذا تلاوة مقرر الإحالة، فإن المتهم كان قد التحق ضمن صفوف الجماعات الإرهابية بعد اختفائه عن الأنظار بأعالي بلدية عمر محطة منذ بداية أوت 2011، اين كان عمره لا يتعدى آنذاك 22 سنة، حيث انضم إلى سرية الشام بكتيبة ذراع الميزان قبل أن يتنقل إلى كتيبة النور المنضوية تحت لواء تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي والناشطة بتيزي وزو والتي عين فيها كأمير على سرية عين الحمام، قبل أن يتم توقيفه في كمين محكم وسط نفس المدينة شهر جوان 2013.

وتوبع الإرهابي في قضايا جرت أطوارها بأعالي عمر محطة التي ينحدر منها، وتتمثل في المشاركة في عملية ذبح و فصل رأس إبن عمه “ج.جعفر” عن جسده، بعد خروجه من صلاة التراويح وكذا زرع قنبلة بأعالي منطقة بلفوضيل تسببت في مقتل قائد مفرزة للحرس البلدي “ع.لخضر” وبتر رجل مرافقه “ط.ف” شهر ماي 2012، إضافة إلى نهب مبالغ مالية من عدة مواطنين تحت التهديد بالقتل بالسلاح الناري رفقة زميله الإرهابي مبتور الذراع المكنى الأثري وفق روايات الشهود.

وهو ما أنكره المتهم الذي أكد تواجده طوال فترة نشاطه الإرهابي بمناطق مختلفة من ولاية تيزي وزو على غرار واضية، بني دوالة، عين الحمام، قبل أن يتم توقيفه فيها، غير أن النيابة أكدت في مرافعتها على إدانة المتهم من خلال القرائن وتصريحات الشهود التي تثبت تورطه مع سبق الإصرار والترصد، معبرة عن حزنها لما آلت إليها البلاد خلال سنوات الأزمة الأمنية التي صار فيها الأخ يقتل شقيقه والجار يتعدى على عرض وممتلكات جاره، ملتمسة عقوبة السجن المؤبد في حق المتهم، وهو نفس الحكم الذي نطقت به هيئة المحكمة بعد المداولة في القضية.

تجدر الإشارة إلى أن المتهم كان قد سلط عليه نفس الحكم من طرف محكمة الجنايات بمجلس قضاء تيزي وزو سنة 2014 حول وقائع جرت أطوارها هناك، على غرار المشاركة في اعتداء على مقر أمن دائرة واسيف واختطاف رجل الأعمال “ك.ي” 37 سنة وهو إبن مقاول معروف بمنطقة بني زمنزر، قبل أن تباغته وتوقفه دورية أمنية راجلة بالزي المدني وسط عين الحمام يوم 16 جوان 2013، أين اشترى بعض الأغراض من محل تجاري وضبط بحوزته قنبلة يدوية ومبلغ مالي.

ا.ش.د

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.