محلي

10 مشاريع تنموية بـ 32 مليون دينار

في إطار جهاز التنمية الجماعية التساهمية

خصص غلاف مالي يفوق 32 مليون دينار لإنجاز عشرة مشاريع، في إطار جهاز التنمية الجماعية التساهمية خلال السنة الجارية، حسبما علم مطلع الأسبوع الجاري، من مدير التضامن والنشاط الاجتماعي لولاية خنشلة، ناصر ملواح.

أوضح المدير في هذا الصدد، أن وكالة التنمية الاجتماعية بخنشلة ستتكفل خلال سنة 2019، بالتنسيق مع مصالح 8 بلديات بولاية خنشلة، بإنجاز 10 مشاريع تدخل في إطار التنمية الجماعية التساهمية، بمبلغ يفوق 32 مليون دينار، وتبلغ نسبة مساهمة المجالس الشعبية البلدية في مشاريع جهاز التنمية الجماعية التساهمية للسنة الجارية؛ 10 بالمائة من مبلغ 32 مليون دينار، في الوقت الذي تتكفل وكالة التنمية الاجتماعية لولاية خنشلة بباقي الغلاف المالي المخصص لإنجاز هذه المشاريع التنموية.

أشار المتحدث إلى أن مشاريع جهاز التنمية الجماعية التساهمية، ستستفيد منها 8 بلديات على مستوى ولاية خنشلة، وهي بلديات الحامة وأولاد رشاش وخنشلة مركز وعين الطويلة وششار وتاوزيانت والولجة وشيلية.

أكد ملواح أنه في إطار نفس البرنامج، تم الشروع في تجسيد مشاريع لتهيئة مدرستين ابتدائيتين ببلديتي الحامة وششار، في الوقت الذي بُرمج فتح مسلكين ببلديتي أولاد رشاش وتاوزيانت، ومشروعين للتزويد بالمياه الصالحة للشرب بعين الطويلة وشيلية، وبرنامج لتجديد وتوسيع شبكة التطهير في بلديتي شيلية والولجة، في الوقت الذي بُرمجت تهيئة مركزين تابعين لقطاع التضامن ببلدية خنشلة.

أضاف مدير التضامن والنشاط الاجتماعي، أن مشاريع جهاز التنمية الجماعية التساهمية الموجهة نحو الفئات السكانية الفقيرة القاطنة ببلديات خنشلة، تهدف إلى تحسين الظروف المعيشية للجماعات، وإدماجهم في مختلف مراحل إنجاز المشاريع الاجتماعية الاقتصادية الموجهة خصيصا لتلبية احتياجاتهم ذات الأولوية.

..1.4 مليار دج لتهيئة 4 مناطق نشاط صناعي

خُصص بولاية خنشلة غلاف مالي بأزيد من 1 مليار و400 مليون د.ج لإنجاز وتهيئة 4 مناطق نشاط صناعي، حسبما استفيد من مدير التعمير والهندسة المعمارية والبناء بوعلام كريكط، الذي أكد أنه سيتم فور انتهاء الإجراءات الإدارية المصاحبة لعرض دفاتر الشروط للمصادقة عليها من طرف اللجنة الولائية المختصة، الشروع في إنجاز وتهيئة مناطق نشاطات ببلديات بوحمامة وقايس وبغاي.

أفاد المسؤول بأن الإعلان عن انطلاق دراسة عملية إنجاز وتهيئة منطقة نشاطات مصغرة للصناعة التحويلية بإقليم بلدية بوحمامة الممولة من طرف صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية، تم نهاية الأسبوع الفارط، مشيرا إلى أن مساحتها الإجمالية تصل إلى 10 هكتارات، تضم أكثر من 30 قطعة أرضية.

واستنادا إلى المسؤول، فإن مديرية التعمير والهندسة المعمارية والبناء خصصت غلافا ماليا بـ 100 مليون دينار؛ من أجل دراسة وإنجاز منطقة النشاطات المصغرة ببوحمامة، والموجهة خصيصا للمستثمرين الراغبين في خوض تجربة الاستثمار في قطب الأشجار المثمرة؛ من خلال خلق مصانع تحويل، وصنع العصائر، وحفظ مختلف الفواكه التي تُعرف بها بلديات الدائرة. وأبرز المتحدث أنه سيتم “قريبا” الشروع في عملية إنجاز وتهيئة منطقة نشاطات كبرى ببلدية قايس على مساحة 50 هكتارا، موجهة لمختلف الصناعات التحويلية والغذائية والنسيجية. كما أضاف أن الموقع الاستراتيجي لهذه المنطقة التي ستتوسط الطريق السيار للهضاب العليا، سيلعب دورا كبيرا في نجاحها.  وأردف المصدر قائلا إنه سيتم الشروع في إنجاز وتهيئة الشطر الأول من منطقة النشاطات بغاي 1 على مساحة 30 هكتارا من أصل المساحة الإجمالية المقدرة بـ 107 هكتارات، مشيرا إلى أن أكثر من 10 مستثمرين باشروا إنجاز مشاريعهم الاقتصادية، وهم ينتظرون تهيئة المنطقة للشروع في عملية الإنتاج. كما أضاف المسؤول أنه تم تحضير دفتر الشروط الخاص بتهيئة وإنجاز الشطر الأول من منطقة النشاطات بغاي 1، وإيداعه على مستوى اللجنة الولائية للصفقات العمومية للدراسة والمصادقة عليه، مشيرا إلى أن العملية تضم حصص فتح الطرقات وتهيئتها وتعبيدها وتوفير شبكة الإنارة العمومية وإنجاز شبكات الصرف الصحي.

وتشمل عملية إنجاز وتهيئة منطقة النشاطات بغاي1، مشروعا لربط المنطقة بالطريق الوطني رقم 80 على مسافة 2.3 كلم، لتسهيل عملية الدخول والخروج للمستثمرين، بالإضافة إلى إنجاز خزانات للمياه بسعة 1000 متر مكعب، لضمان استقلالية التموين بالمياه بالمنطقة. كما تتضمن عملية إنجاز الشطر الأول من منطقة النشاطات بغاي 2، تهيئة 26 هكتارا من أصل 50 هكتارا، مع القيام بأشغال تهيئة وتعبيد الطرقات، والتزويد بشبكة الإنارة العمومية، وإنجاز خزان مائي بسعة 500 متر مكعب، كاشفا أن الغلاف المالي الإجمالي الذي تم تخصيصه لعمليات إنجاز وتهيئة مناطق النشاطات قايس وبغاي 1و2، فاق مليارا و300 مليون د.ج، سيتم تقسيمه وفق احتياجات كل منطقة، إلى عمليات التهيئة المختلفة. وخلص نفس المصدر إلى تأكيد أن برنامج تهيئة مناطق النشاطات بغاي 1و2 وبوحمامة وقايس، يدخل ضمن برنامج كبير يضم إنجاز 11 منطقة نشاطات ببلديات عين الطويلة وبوحمامة والمحمل وبابار ششار، على مساحة إجمالية تقدر بـ 873 هكتارا، موزعة على أكثر من 3 آلاف قطعة، بغلاف مالي تم تقييمه في وقت سابق، بأزيد من 5 ملايير دج.

ق.م

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.