منوعات

انت ذاهب لاجراء مقابلة عمل …احذر هذه الاخطاء

ما الذي يجب عليك أن تتجنبه أثناء مقابلة العمل؟ أشياء كثيرة خاطئة يرتكبها المرشح للعمل ولسوء الحظ من الممكن ارتكابها دون حتى إدراكه ذلك.

*….ارتداء ملابس غير ملائمة

عند إجراء مقابلة عمل يجب أن تبدو محترفاً وواثقاً من نفسك، فعلى الرغم من إن الملابس قد تختلف وفقاً لرؤيتك الشخصية ووفقاً للوظيفة التي أنت مقدم عليها، إلا أن هناك قواعد لا بد من اتباعها، فمثلاً عليك أن ترتدي ملابس “كاجوال” في الوظائف التي لا تحتاج في العادة لملابس رسمية، أو في وظيفة لشركة لم تبدأ بعد فمن الضروري أن تبدو ملابسك ملائمة وجيدة في نفس الوقت بصرف النظر عن الشركة التي تتقدم لها.

*….الوصول متأخراً عن الموعد

الجميع يعرف أن الانطباعات الأولى في غاية الأهمية، ووصولك متأخراً سيعطي انطباعاً سيئاً عنك قبل وصولك موحياً ليس فقط بقدرة ضعيفة على إدارة الوقت، ولكن أيضاً بعدم احترامك للشركة وللوظيفة وربما لمن تُجري معك المقابلة، لذا ابذل أقصى ما في وسعك لتصل مبكراً.

لا تحضر مشروبات معك

تخلص من القهوة أو المشروبات الغازية قبل دخولك للمقابلة فإذا أردت أن تشرب شيئاً فافعل قبل ذلك، فالدخول بأي مشروبات ليس فقط عملاً غير احترافي لكنه أيضاً سيقلل من انتباهك للمهمة التي ستوكل إليك وستقلل من الاتصال بالعين مع من يحدثك وسيصرف انتباهك عما يدور في المقابلة، كما يعطي إمكانية لوقوع حوادث غير مرغوب فيها كأن ينسكب على الطاولة أو عليك، أو بشكل أفظع على محدثك.

*…العبث بالجوال أو استخدامه أثناء المقابلة

ضع جوالك في وضع صامت قبل دخولك المقابلة، وامتنع عن كتابة أي رسائل نصية أثنائها لأن هذا سلوك فظ ويؤكد لمن يقابلك أن الوظيفة ليست من أولوياتك، ولنفس السبب لا ترد على أي مكالمات وبالطبع لا تجري أي مكالمات أثناء المقابلة، قاوم رغبتك في الإمساك بجوالك وضعه في حقيبة يدك قبل الدخول.

*..الجهل بطبيعة الشركة الموظفة

لا تمنح لمحاورك الفرصة بأن يحرجك بسؤال: ماذا تعرف عن هذه الشركة؟ فهو من أسهل الأسئلة في الإجابة إذا قمت فقط ببعض الأبحاث قبل المقابلة، فيجب أن تعرف تاريخ نشأتها وموقعها وفروعها وكل هذا متاح في كل موقع إلكتروني للشركة أو في صفحتها على فيسبوك فقط قم بطباعتها وقراءتها قبل المقابلة بوقت كاف.

*…ترك خانات غامضة في طلب الوظيفة

فحتى لو قدمت سيرة ذاتية قد يطلب منك المحاور أن تملأ طلباً للالتحاق بالوظيفة ، فتأكد من معرفتك لكل شيء مطلوب مثل تاريخ بدء ونهاية الوظائف السابقة وتاريخ التخرج بدقة، وكيفية الاتصال بك من خلال أرقام جوالات سليمة وبريد إلكتروني صحيح، ومن المفهوم أنك قد لا تحب ذكر بعض الحقائق عن تجاربك القديمة لذا راجع الحقائق قبل دخولك، ومن المفيد الاحتفاظ بنسخة من سيرتك الذاتية قبل الدخول للعودة إليها، ومن الضروري عدم ذكر أي أكاذيب في سيرتك المهنية فكلما كنت صادقاً كنت أكثر نجاحاً في التحدث عن تجاربك السابقة في مجال العمل.

*….عدم الانتباه لمن يحدثك

لا تسرح بتفكيرك بعيداً عن موضوع المقابلة فهذا يعطي انطباعاً سيئاً، فإذا كنت لا تستطيع التركيز في مقابلة واحدة فكيف يمكن أن تركز خلال يوم عمل واحد، فابذل أقصى ما في وسعك لتبقى على اتصال مع محدثك من خلال تواصل العينين، الميل إلى الأمام قليلاً أثناء الحديث والاستماع بشكل جيد فعلاً، فإذا كان من الصعب عليك التركيز في مقابلة شخصية مع فرد واحد فسيكون من الأصعب التركيز في مقابلة أو اجتماع مع أكثر من شخص لذلك يجب عليك ثقل مهارات التواصل وقراءة كتب عن إدارة مقابلات ناجحة.

*…كثرة الحديث

من أسوأ ما تفعل في مقابلة لوظيفة هو أن تكثر من الكلام وتتفرغ لأحاديث جانبية وموضوعات لا دخل لها بموضوع المقابلة، اجعل إجاباتك مقتضبة ومركزة ولا تطيل الإجابة بل أجب ببساطة عن السؤال. ولا تتشعب في الحديث عن حياتك الشخصية مهما كنت تريد أن تبدو حميماً، فالمقابلة موقف محترف وليس شخصياً، فتجنب هذا التطويل باستخدام وسائل اتصال غير لفظية للدلالة على الاهتمام دون إثارة ملل محدثك.

*…عدم الاستعداد لإجابة الأسئلة

محدثك يمكن أن يطرح عليك أسئلة عميقة عن خبراتك السابقة، فلا تجعله يفاجئك وحاول توقع أسوأ الأسئلة لتكون مستعداً لتقديم إجابات صريحة ومريحة عليها دون إجابة “لا أعرف” أو لا يمكنني الإجابة” لأنه يريد أن يستغل كل الوقت المتاح ليعرف عنك ما يريد أن يعرفه، ويمكنك أن تطرح بعض الأسئلة على من يقابلك لكن تجنب الأسئلة السيئة في المقابلة ويمكنك الاطلاع على أسوأ الأسئلة وأفضلها أثناء إجراء مقابلة عمل.

*…توجيه الاتهامات لصاحب العمل السابق أو ذمه

لا تقع في خطأ توجيه الاتهامات أو ذم رئيسك السابق أو زملاءك السابقين، فالدنيا أصغر مما تتوقع وقد يكون هذا المدير الجديد على معرفة برؤسائك السابقين، كما أنه قد يعطي فكرة سيئة عن مرونتك وتجاوبك مع المشكلات والسيطرة عليها والتعامل مع من يخالفوك في الشخصية أو الرأي.

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.