قضايا حوادث

5 سنوات سجنا لمدير التربية بخنشلة بتهمة الفساد

محكمة المسيلة

قضت محكمة المسيلة بالسجن النافذ خمس سنوات، ضد مدير التربية السابق “عبد السلام. ب”، الذي يشغل نفس المنصب  في خنشلة.

كما قضت نفس المحكمة بأحكام تراوحت بين عام وسنتين و5 سنوات سجنا نافذا ضد مسؤولين وإطارات بمديرية التربية وممونين إثنين.

القضية تعود أطوارها إلى تحقيقات فتحت بعد شكوى جرى إيداعها من طرف ممونين، ضد مدير التربية السابق بالمسيلة وإطارات معه.

وقادت تحريات الدرك الوطني إلى اكتشاف وجود تلاعبات وتجاوزات في منح صفقات وإبرامها.وقد وجهت لمدير التربية ورئيس مصلحة البرمجة والمتابعة، اللذان تمت إدانتهما بخمس ينوات سجنا، تهمتي إبرام صفقات مخالفة للقانون ومنح امتيازات غير مبررة.كما وجهت لموظف بالمديرية وممونين إثنين تهمتي تحرير وثائق وشهادات غير صحيحة وسوء استغلال الوظيفة، لتتم إدانتهما بسنتين حبسا نافذا.أما المتهم الأخير وهو موظف بالمديرية، فقد جرت إدانته بعقوبة سنة حبسا نافذا.

ا.ش.د

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.