محلي

1600 طفل بالأغواط يستفيدون من رحلات صيفية إلى شواطئ المدن الساحلية

سيستفيد نحو 1.600 طفل بولاية الأغواط من  رحلات صيفية إلى شواطئ عدد من المدن الساحلية بإشراف مديريتي الشباب والرياضة والنشاط الاجتماعي، حسبما علم، من مصالح الولاية.

وقد تنقلت أول دفعة تؤطرها مديرية الشباب والرياضة مكوّنة من 250 طفل بداية الأسبوع الجاري باتجاه مدينة سطاوالي (الجزائر العاصمة) على أن تتبع بثلاث  دفعات أخرى بين شهري يوليو وأغسطس ليصل العدد إلى 1.000 طفل، كما أوضحت ذات  المصالح.

وتتراوح أعمار الأطفال المستفيدين من هذا البرنامج الترفيهي السياحي ما بين 6  و14 سنة من الجنسين ومن جميع بلديات الولاية برعاية مؤطرين مختصين في مجال  تأطير ومرافقة الشباب.  ومن جهتها سطرت مديرية النشاط الاجتماعي لولاية الأغواط برنامجا يتضمن استفادة ما مجموعه 600 طفل من رحلات صيفية إلى شواطئ ولايتي عين تموشنت  وتلمسان، وفق مسؤولي المديرية.

وقد تم لحد الآن نقل 150 طفل في انتظار تنقل فوجين آخرين أحدهما يضم 200  طفل والثاني 250 طفل وجميعهم من العائلات الفقيرة والمعوزة ومن فئة ذوي الاحتياجات الخاصة والمنتسبين للمؤسسات المختصة بالقطاع.  وجرى تزويد هؤلاء الأطفال بشتى المستلزمات من خلال حقائب تحتوي على ألبسة وأدوات ضرورية للتخييم وسيتلقون نشاطات ترفيه وتسلية ذات أبعاد تربوية هادفة، كما أضاف نفس المصدر.

وبالموازاة مع ذلك أعدت مديرية الشباب والرياضة لولاية الأغواط مخططا لتفادي ”النقص” الحاصل في مجال هياكل السباحة عن طريق استخدام المسابح المتنقلة علما أيضا أن الولاية حظيت بستة مسابح جوارية مغطاة سيشرع في إنجازها قريبا.

ق.م

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.