رياضة

الأمم المتحدة: راتب ميسي ضعف رواتب 1693 لاعبة

طالبت بمساواة لاعبات كرة القدم النسائية بالرجال في الرواتب

استغلت الأمم المتحدة اسم نجم كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني، للمطالبة بمساواة لاعبات كرة القدم النسائية بالرجال في الرواتب.

ونشر حساب الأمم المتحدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” صورة ظهر فيها ملعب كرة قدم رُسم على نصفه الأيسر النجم الأرجنتيني، والنصف الأيسر لاعبات في كرة القدم.

وأرفق حساب الأمم المتحدة الصورة بتعليق جاء فيه: “يتقاضى لاعب كرة قدم على المستوى العالمي بين الرجال، مثل ليونيل ميسي، 84 مليون دولار سنويا (راتب + مكافآت). بينما يبلغ الراتب الإجمالي لـ 1693 لاعبة كرة قدم من سبعة أكبر الدوريات العالمية لكرة القدم النسائية نحو (42.6) مليون دولار. (منظمة المرأة في الأمم المتحدة) تدعو إلى المساواة في الأجور في الألعاب الرياضية“.

وتتزامن نشر تغريدة الأمم المتحدة مع بطولة كأس العالم للكرة النسائية المقامة في فرنسا، حيث طالبت فيها بعض المنتخبات -على رأسها المنتخب الأميركي- بالمساواة مع منتخب الرجال في الرواتب، نظرا لتحقيقهن نتائج أفضل منه بكثير.

قال كونسورتيوم أحد الصحافيين الاستقصائيين، إن الأرجنتيني ليونيل ميسي يحصل على عائدات سنوية تفوق 100 مليون يورو من ناديه برشلونة متصدر الدوري الإسباني، وذلك بموجب عقده الجديد معه.

ونقلت “أ ف ب” عن الكونسورتيوم قوله إنه اطلع على نسخة غير نهائية من العقود التي كانت موضع تفاوض بين “مجموعة” المقربين من ميسي والنادي الكاتالوني، أعدت بتاريخ 30 يونيو 2017.

ولم يوقع ميسي الحاصل على الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم خمس مرات، على تمديد عقده إلا في 25 نوفمبر الماضي  وبعد تجاذب طويل يحمل على الاعتقاد بأن العقد النهائي “أفضل بكثير من الذي كتب في 30 جوان2018 ، بحسب موقع “ميديابار” الفرنسي، أحد أعضاء الكونسورتيوم الأوروبي.

وبحسب ما نشره الموقع الفرنسي، تبلغ القيمة الإجمالية لعائدات ميسي من عقده الجديد مع برشلونة، والممتد حتى عام 2021، أكثر من 400 مليون يورو (قبل احتساب الحسومات الضريبية).

وبحسب بنود الاتفاق الأولي، يفترض ان يحصل ميسي على 70 مليون يورو سنويا (85% منها على شكل أجور و15% من حقوق الصورة) في المواسم الأربعة المقبلة، تضاف إليها مكافأة توقيع بقيمة 63,5 مليون يورو و”علاوة ولاء” بـ 70 مليون يورو، في حال لم يترك النادي الكاتالوني قبل انتهاء مدة العقد الجديد.

وكشف الكونسورتيوم أيضاً أن اللاعب الأرجنتيني كان مطلوباً من ريال مدريد، الغريم الأزلي لبرشلونة. وأشار “ميديابار” إلى رسالة إلكترونية بعث بها محامي “مجموعة” ميسي إلى والد الأخير خورخي في 23 يونيو 2013 يبلغه فيها بأن ريال مدريد مستعد لدفع البند الجزائي في عقد ليونيل والبالغة قيمته 250 مليون يورو.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.