اخر الاخبارالاخبار الرئيسيةوطني

رحمون: محترفي السياسة يستغلون الطلبة

دعا وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، صلاح الدين دحمون، إلى العمل عبر الحوار “البناء والمتواصل” مع الطلبة والنظر عن “كثب” في كل الصعوبات والنقائص التي قد تعترضهم وحثهم على المشاركة “الفعالة” في رسم معالم مستقبلهم.

وأوضح دحمون في رسالة وجهها إلى الولاة والولاة المنتدبين ومنتخبي وإطارات الإدارة الإقليمية، بمناسبة يوم الطالب المصادف ليوم 19 ماي من كل سنة، أن تبني الحوار مع الطلبة هو “السبيل الوحيد لتجنيبهم الخوض في متاهات قد تمس باستقرار البلاد أو أن يتم استغلالهم من طرف محترفي السياسة والمناورات السياسوية العميلة”، مشددا على ضرورة “التقرب منهم والتفتح على انشغالاتهم”.

وأشار الوزير إلى أن “هذه النخبة الشابة المثقفة مطلعة على رهانات الوضع وتحديات تبحث لها عن مكانة في معترك بناء جزائر الغد”، مضيفا أن هذه النخبة كانت “في طليعة الحراك الشعبي الأخير، دارِجة على خطى الأسلاف بروح نضالية متجذِرة ومتواصلة مع تلك التي تحلى بها الأسلاف إبان الثورة التحريرية”.

ومن هذا المنظور، يتعين على الولاة –يقول الوزير– “تشجيع أبنائنا على الإقبال على العلم والمعرفة والعمل على توفير الظروف الضرورية والمناسبة لذلك وترسيخ تاريخ أمتنا في قلوب أبنائنا وجعلهم يعتزون بانتمائهم لعائلة الطلبة المجاهدين والمناضلين”.

كما شدد على أهمية توعية الطلبة بـ”التحديات والرهانات التي يواجهونها، لا سيما في هذا الظرف الدقيق وما يقتضي من فطنة وسداد الرأي في التعامل مع المعطيات، مغلبين الحوار كسبيل وحيد (…) والالتفاف حول مؤسسات الدولة وجيشها الوطني الشعبي صمام لدولتنا الفتية”.

وأشار الوزير إلى أن “العديد من الدوائر اليوم وهي تترقب حراك أبنائنا الطلبة على مر الأيام، تتفنن في اختراع الحيل والتقنيات الرامية لتوجيهه والتحكم في زمامه لتحويله عن وجهته السلمية البناءة وجعله معول هدم”.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.