اقتصاد

ترمب: سنواصل المفاوضات التجارية مع الصين

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أن المفاوضين الأميركيين والصينيين أجروا على مدى يومين محادثات تجارية “صريحة وبناءة” وأن المفاوضات ستتواصل.وقال إن الرسوم المفروضة على السلع الصينية قد تلغى وقد تبقى سارية، مؤكدا أن ذلك “يعتمد على ما سيحصل في ما يتعلّق بمستقبل المفاوضات”. وفي تغريدتين أطلقهما قال ترمب إن علاقته بالرئيس الصيني شي جين بينغ “متينة جدا”. وتهدف تعليقات ترمب، التي جاءت في تغريدة، إلى إرسال رسالة إلى الأسواق المالية بأنه على الرغم من انتكاسة كبيرة بين الجانبين في الأسبوع الماضي، فإن المحادثات التي عقدت في واشنطن يومي الخميس والجمعة لم تؤد إلى انهيار كامل. وقال ترمب: “على مدار اليومين الماضيين، أجرت الولايات المتحدة والصين محادثات صريحة وبناءة بشأن وضع العلاقات التجارية بين البلدين” مشيداً بعلاقته بالرئيس الصيني شي جين بينغ وقائلاً إن المحادثات ستستمر. وأضاف قائلاً: “في غضون ذلك، الولايات المتحدة فرضت رسوماً جمركية على الصين قد تلغى وقد لا تلغى تبعاً لما يحدث في المفاوضات مستقبلاً!” وأعلنت وزارة التجارة الصينية أنها “تأسف بشدة” لزيادة الرسوم_الجمركية الأميركية على ما يصل إلى 200 مليار دولار من السلع الصينية وتعهدت باتخاذ “التدابير المضادة اللازمة”.ولم يوضح بيان الوزارة التدابير التي ستتخذها بكين. وقال البيان إن “الجولة الحادية عشرة للمشاورات الأميركية الصينية الاقتصادية والتجارية العالية المستوى جارية ونأمل أن يتمكن الجانبان الأميركي والصيني من الالتقاء في منتصف الطريق”.وكان مفاوضون تجاريون كبار من الصين والولايات المتحدة قد اختتموا يومين من المحادثات التي تهدف إلى إنقاذ اتفاق تجاري على شفا الانهيار فيما تستعد واشنطن للمضي قدما في خطط لزيادة الرسوم على بضائع_مستوردة_من_الصين بقيمة مئات المليارات من الدولارات.

وتصاعد التوتر بين واشنطن وبكين بعد أن تعرضت المفاوضات لانتكاسة كبيرة الأسبوع الماضي عندما أجرت الصين تعديلات على مسودة اتفاق وخففت من التزامات بتلبية مطالب أميركية بالإصلاح التجاري.

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.